شرح أيقونة عيد جميع القديسين

 شرح أيقونة عيد جميع القديسين

١- تعريفٌ:

all-saints-icon

تُعيِّدُ الكَنيسةُ الأُرثوذُكسيَّةُ لِجَميعِ القِدِّيسينَ في الأَحدِ الأوَّلِ الَّذي يلي أحد عِيدِ العَنصرَة.

هَذا مَفادُهُ أنَّ القِدّيسينَ يَتَقدَّسُونَ بِالرُّوحِ القُدُس. هَذا الرُّوحُ الّذي نَزَلَ عَلى الرُّسُلِ المُجتَمِعينَ في عُليَّةِ صِهيَونَ (أع٢)، والَّذي نَأخُذُهُ في مَعمُودِيَّتِنَا المُقَدَّسة.

ونَحنُ مَدعُوونَ فِي كُلِّ لَحظَةٍ أن نُفَعِّلَهُ في حَياتِنا ونَمتَلِئَ مِنهُ وَنعيشَ بِحَسَبِ الإنجيلِ لِكي نَتَقَدَّس. فَدَعوَتُنا مُنذُ البَدءِ أن نَكُونَ قِدِّيسِينَ كَما أنَّ اللهَ هُوَ قُدُّوس. (لاويين ٢:١٩).

ملاحظة:

القِدِّيسُ في الكَنيسَةِ الأُرثوذُكسيّةِ هُوَ مَن أَضحى إنجيلاً، وكانت عقيدتُه مُستَقيمةً. يُعلِنُهُ المجمَعُ البطريركيُّ الخاص بكل بطريَركيَّةٍ، ويُحدِّدُ له عيدًا في الرُّزنامةِ الكَنسيَّة، وتُكتَبُ لهُ خِدمةٌ ليتورجيَّةٌ (فيها طروباريّة وقنداقٌ خاصّان له)، وكذلكَ تُكتًبُ له أيقونة.

٢- ظُهور الأيقونة:

ظَهَرَت أيقُونَةُ هَذا العِيدِ ابتِداءً مِنَ القَرنِ التَّاسِعِ الميلادي، ولم تَتَغيَّرْ كثيرًا اليَوم. علمًا أن قبل القرن التاسع كانت تعيد الكنيسة في هذا اليوم للشهداء، وهذا نلاحظه من خلال طروبارية العيد. عاد وأضيف القدّيسين والأبرار، وبالتالي أصبح هذا العيد جامعًا، مع التشديد أن عدد القدّيسين غير محصيّ.

 

٣- القسم السُّفلِيّ من الأيقُونَةِ:

64760356_1745989475504758_6939210310314098688_o مِحوَرُ الأيقُونَةِ الفِردوس. هَذا يَظهَرُ بِوُضُوحٍ في القِسمِ السُّفلِيّ مِنَ الأيقُونَةِ حَيثُ نُشاهِدُ الأشجَارَ الخَضراءَ المُرتَفِعَةَ، بالإضَافَةِ إلى الجَلالِ والطَّبيعَةِ المُزهِرَة.

في هذا القِسمِ أيضًا نُشاهِدُ على يَسارِ الأيقُونَةِ إبراهيمَ يَحمِلُ على صَدرِهِ قِطعةَ قُماشٍ في دَاخلِهَا نُفوسُ الأتقياء. القُمَاشُ رمزٌ لِقُدسِيَّةِ النُّفُوس.

في أيقونات أخرى نشاهد إبراهيم يحمل صبيًّا بلباس أبيض رمزًا لطهارته وخلفه نفوس الراقدين الأتقياء. وهذا ما نقوله في خدمة الجنّاز. "ويرحها في أحضان إبراهيم".

وُجودُ إبراهِيمَ مُرتَبِطٌ بِمَثَلِ لَعازَرَ والغَنِيِّ في إنجِيلِ لُوقا (١٩:١٦-٣١)، وكَيفَ انتَقَلَ لَعازَرُ بعدَ رُقادِهِ إلى حِضنِ إبراهيمَ وتَعزَّى.

في الزَّاوِيَةِ المُقابِلَةِ نُشاهِدُ يَعقُوبَ يَحمِلُ الأسبَاطَ الاثنَي عَشرَ في قِطعَةِ قُماشٍ أيْضًا.

نُشاهِدُ في الوَسَطِ بَينَ إبراهِيمَ ويَعقُوبَ لِصَّ اليَمينِ حامِلًا صَلِيبَهُ، وَهُوَ الّذي تَابَ تَوبَةً صَادِقَةً، وقَالَ للرَّبِّ: «اذْكُرْنِي يَا رَبُّ مَتَى جِئْتَ فِي مَلَكُوتِكَ». فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «الحَقَّ أَقُولُ لَكَ: إِنَّكَ الْيَوْمَ تَكُونُ مَعِي فِي الْفِرْدَوْسِ». (لوقا ٤٢:٢٣-٤٣).

 

٤- القسم الوسطيّ من الأيقونة: 

وَسَطَ الأيقُونَةِ "سَحَابَةٌ مِنَ الشُّهُودِ" الّتي يَذكُرُهَا القِدِّيسُ بُولسُ الرَّسولُ في رسالتِهِ إلى العِبرانِيّين (٣٣:١١-٢:١٢). القدِّيسونَ يَتَحَلَّقُونَ حَولَ الرَّبِّ يَسوعَ الّذي هُو في الوَسَط.

هَذا يُتَرجِمُ مَا كَتَبَهُ الإنجيليُّ يُوحنّا في سِفرِ الرُّؤيا: "وَهُمْ يُرَتِّلُونَ تَرْنِيمَةَ مُوسَى عَبْدِ اللهِ، وَتَرْنِيمَةَ الْخَرُوفِ قَائِلِينَ: «عَظِيمَةٌ وَعَجِيبَةٌ هِيَ أَعْمَالُكَ أَيُّهَا الرَّبُّ الإِلهُ الْقَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ! عَادِلَةٌ وَحَقٌ هِيَ طُرُقُكَ يَا مَلِكَ الْقِدِّيسِينَ!" (رؤ٣:١٥). مَن هُم هَؤلاءِ الَّذين يُرتِّلُون؟ الجَوابُ في الآيةِ الَّتي قَبْلَهَا: "الْغَالِبِينَ عَلَى الْوَحْشِ وَصُورَتِهِ وَعَلَى سِمَتِهِ وَعَدَدِ اسْمِهِ".

يَسوعُ في مَجدِهِ الّذي لَهُ، هو والآب والروح القدس قَبلَ الزَّمان.

نلاحظ في الوسط تمامًا وفي خط أفقيّ وجود والدة الإله عن يمين الرّب يسوع المسيح، والقدّيس يوحنا المعمدان عن يساره. إنّهما في حالة تضرّع supplication.

all-saints-icon copy

ملاحظة:

هناك أيقونة تعرف بالشفاعة أو التضرّع تدعى Deësis or Deisis من الكلمة اليونانيّة δέησις، تجمع الرّب يسوع ووالدة الإله والقدّيس يوحنا المعمدان كما نراهم هنا. وهي من الأيقونات الخاصة التي نشاهد فيها مريم دون يسوع، إذ هي في حالة تضرّع. وقد درجت العادة في العصور المتقدْمة أن توضع هذه الأيقونة فوق الباب الملوكي تحت الصلبوت. 

Deesis_Deisis_Hand-Painted_Orthodox_Icon_Christ_in_Majesty_Theotokos_St_John_the_Baptist_10

يُحيطُ بِالرَّبِّ يَسوعَ المَسيحِ أَربَعَةُ مَخلُوقَاتٍ تَرمُزُ إلى الإنجيليّينّ الأَربعَة: متَّى: المَلاكُ-الإنسانُ لأنَّهُ تَكلَّمَ كثيرًا على ابنِ الإنسانِ، مَرقُسُ: الأَسدُ كَونَ إنجيلِهِ يَبدأُ "صَوْتُ صَارِخٍ فِي الْبَرِّيَّةِ" كَزَئيرِ الأسَد، لوقا: الثَّورُ إذ يَتَكَلَّمُ على زَكَرِيَّا الَّذي قَدَّمَ ذَبيحَتَهُ عَلى مَذبَحِ المُحرَقَةِ رَمْزًا لِلصَّليبِ، كَما أنَّ لُوقَا الإنجيليَّ تَكلَّمَ وَحدَهُ على العِجلِ المُسَمَّنِ في مَثَلِ الابنِ الشَّاطِر. يُوحنّا: النَّسرُ، وهُوَ الَّذي حَلَّقَ في اللّاهوتِ، ويُحَدِّثُنا عَنِ المَسيحِ بِعُمقٍ لاهُوتيٍّ كَبير.

هَذِهِ المَخلُوقاتُ مَذكُورَةٌ في رُؤيا حَزقيَّالِ النَّبيّ (الإصحَاحَان الأَوَّلُ والعَاشَر)، وفي رُؤيا يُوحَنَّا الإنجِيليّ (الإصحَاحُ الرَّابِع). كَمَا أنَّ الرَّقمَ أَربعَة يُمَثِّلُ العَالَمَ في الجِهاتِ الأَربع (زك ١:٦، ٥، مت ٣١:٢٤).

تَحتَ الرَّبِّ مُباشَرَةً نُشَاهِدُ آدمَ وَحَواءَ يَسجُدَانِ للرَّبِّ أَمامَ العَرشِ حَاملَين كَأسَ الظَّفَرِ. نُشاهِدُ خَلفهَمُا الصَّليبَ والإنجِيلَ عَلى المَائِدَة. آدم وحواء هنا يوجد خلف رأسهما هالة القداسة، بينما في أيقونة نزول الرب إلى الجحيم (القيامة) هما بلا هالة خلاف باقي القديسين في أيقونة القيامة، وذلك لأن التركيز هو على أن يسوع انتشلهما من القبر، ليعود يحل عليهم الروح القدس لاحقًا ويدخلان في قافلة القدّيسين.

فِي بَعضِ الأيقُوناتِ نُشاهِدُ القِدِّيسَين قِسطنطِينَ وهِيلانَةَ يَحمِلان الصَّليب. بَينَما آدمُ وحَواءُ يَسجُدانِ أَمامَ العَرشِ والإنجيل.

جُلوسُ الرَّبِ عَلى العَرشِ وَوُجُودُ الصَّلِيبِ والإنجِيلِ، وَكُلِّ القِدّيسينَ هُوَ مَشهَدٌ يَسيرُ أيْضًا إلى الدَّينُونَةِ العَامَّة.

يَتَوزَّعُ القِدِّيسُونَ فِي صُفوفٍ: الشُّهدَاءُ، النُّسَاكُ، الآبَاءُ، الرُّسُل. تَجِبُ الإشَارَةُ إلى أنَّ عَدَدَ القِدِّيسينَ غَيرُ مَحدُود.

هَذا مَشهَدٌ رَائِعٌ مَذكورٌ فِي سِفرِ الرُّؤيَا:

"بَعْدَ هذَا نَظَرْتُ وَإِذَا جَمْعٌ كَثِيرٌ لَمْ يَسْتَطِعْ أَحَدٌ أَنْ يَعُدَّهُ، مِنْ كُلِّ الأُمَمِ وَالْقَبَائِلِ وَالشُّعُوبِ وَالأَلْسِنَةِ، وَاقِفُونَ أَمَامَ الْعَرْشِ وَأَمَامَ الْخَرُوفِ، مُتَسَرْبِلِينَ بِثِيَابٍ بِيضٍ وَفِي أَيْدِيهِمْ سَعَفُ النَّخْلِ وَهُمْ يَصْرُخُونَ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ قَائِلِينَ: «الْخَلاَصُ لإِلهِنَا الْجَالِسِ عَلَى الْعَرْشِ وَلِلْخَرُوفِ». وَجَمِيعُ الْمَلاَئِكَةِ كَانُوا وَاقِفِينَ حَوْلَ الْعَرْشِ، وَالشُّيُوخِ وَالْحَيَوَانَاتِ الأَرْبَعَةِ، وَخَرُّوا أَمَامَ الْعَرْشِ عَلَى وُجُوهِهِمْ وَسَجَدُوا للهِ." (رؤ٩:٧-١١).

هذا القسم حيث الرب يسوع المسيح في الوسط يترجم مع نقرأه في القراءة الأولى في غروب هذا العيد. (إشعياء ٤٣).

٥- القسم العُلويّ من الأيقونة:

في أَعلى الأيقُونَةِ نُشاهِدُ فِي الزَّاويَتَينِ المَلِكَين دَاوُدَ (على يَسارِ الأَيقُونَةِ) وسُلَيمَان. دَاوُدُ يَحمِلُ رَايَةً مَكتوبٌ عليها: "مَا أَكْرَمَ أَفْكَارَكَ يَا اَللهُ عِنْدِي! مَا أَكْثَرَ جُمْلَتَهَا!" (مز١٧:١٣٨)، أمَّا في رَايَةِ سُليمانَ المَلِكِ فتَظهَرُ آياتٌ مِن سِفرِ الحِكمَة:" أَمَّا نُفُوسُ الصِّدِّيقِينَ فَهِيَ بِيَدِ اللهِ، فَلاَ يَمَسُّهَا الْعَذَابُ" (حك ١:٣) و"فَهُم فِي وَقْتِ افْتِقَادِهِمْ يَتَلأْلأُونَ، وَيَسْعَوْنَ سَعْيَ الشَّرَارِ بَيْنَ الْقَصَبِ" (حك٧:٣). كذلك "أَمَّا الصِّدِّيقُونَ فَسَيَحْيَوْنَ إِلَى الأَبَدِ، وَعِنْدَ الرَّبِّ ثَوَابُهُمْ" (حك١٦:٥).david copy

هَذِهِ الكِتابَاتُ تَعكِسُ مَا نُشاهِدُ في هَذِهِ الأيقُونَة، وتترجم القراءة الثانية والثالثة من سفر حكمة سليمان في غروب عيد جميع القدّيسين.

مَشهَدُ القِدِّيسِينَ وفِي وَسَطِهِم الرَّبُّ يَسوعُ ضِمنَ دائِرَةٍ نُورَانِيّة Mandorla. شبيهة بأيقونة الصعود.

هَذا يُشيرُ إلى الشَّرِكَةِ الكَاملةِ الّتي مِحوَرُها يَسوع. شَرِكَةُ القِدِّيسينَ فيما بينَهُم مِن جِهَةٍ، وبَينَهُم وبَينَ يسوعَ الحَمَلِ المُنتَصِرِ مِن جِهَةٍ ثانية. القِدِّيسُونَ يَسمَعُونَ صَلواتِنَا مِن خِلالِ الرُّوحِ القُدُس ويَتَشَفَّعُون لنا. ونحن وإيّاهم عائلة واحدة. (أف)

هذا أيضًا مَشهَدٌ مِن سِفرِ الرُّؤيا: "وَجَاءَ مَلاَكٌ آخَرُ وَوَقَفَ عِنْدَ الْمَذْبَحِ، وَمَعَهُ مِبْخَرَةٌ مِنْ ذَهَبٍ، وَأُعْطِيَ بَخُورًا كَثِيرًا لِكَيْ يُقَدِّمَهُ مَعَ صَلَوَاتِ الْقِدِّيسِينَ جَمِيعِهِمْ عَلَى مَذْبَحِ الذَّهَبِ الَّذِي أَمَامَ الْعَرْشِ. فَصَعِدَ دُخَانُ الْبَخُورِ مَعَ صَلَوَاتِ الْقِدِّيسِينَ مِنْ يَدِ الْمَلاَكِ أَمَامَ اللهِ" (رو٣:٨-٤).

مُلاحظة: نُشاهِدُ في أيقُونَاتٍ أُخرى مَجمُوعَةً مِنَ المَلائِكَةِ فَوقَ الرَّبِّ يَسوعَ تُسَبِّحُ، كَذلِكَ الشَّمسُ والقَمرُ دَلالةً عَلى أنَّ المَسيحَ خَالِقُ الدُّنيَا بِأسرِهَا.

٦- خاتمة:

كُلُّ هذا لِيُشِيرَ إلى أَنَّ الأيقُونَةَ إنجيلٌ مَكتُوبٌ بِالرُّوحِ القُدُس، وجُزءٌ لا يتَجَزَّأُ مِنَ اللّيتُورجِيا والإيمَانِ المَسيحِيّ كَكُلّ.

#شروحات_ليتورجيّة #أيقونات